Giving is the best communication

•27 ديسمبر 2013 • اكتب تعليقُا

أقترح عنوان الصوره …

•26 نوفمبر 2009 • 2 تعليقان

 

حياء…

•26 نوفمبر 2009 • تعليق واحد

بحياء ,انضر الى طاسه الشحاذ.

بحيا,استمع الى اغنيه قديمه من اسطوانه مشروخه.

بحيا, اشم عطر ورده ليست لي .

بحياء, اتذوق طعم التوت البري .

بحياء, احك احد اعضائي .

بحياء , استعمل حواسي الخمس .

بحياء, اطيع حاستي السادسه .

بحياء, احيا , كما لوكنت ضيفا على غجري يتأهب للرحيل .

اللامبالي…

•22 نوفمبر 2009 • 2 تعليقان

لايبالي بشيء. إذا قطعوا الماء

عن بيته قال: لابأس ! إن الشتاء قريب .

وإن أوقفوا ساعة الكهرباء

تثاءب: لابأس ، فالشمس تكفي .

وإن هددوه بتخفيض راتبه قال: لابأس !

سوف أصوم عن الخمر والتبغ شهراً.

 وإن أخذوه الى السجن

قال: ولا بأس ، أخلوا قليلاً الى النفس

في صحبة الذكريات

وأن أرجعوه الى بيته قال :

لابأس ! البيت بيتي .

وقلت له مره ، غاضباً :كيف تحيا غداً؟

قال: لاشأن لي بغدي . إنه فكره

لا تراودني . وأنا هكذا هكذا : لن

يغيرني أي شيء ، كما لم أغير أنا

أي شيء … فلا تحجب الشمس عني !

فقلت له : لست إسكندر المتعالي

ولست ديوجين

فقال: ولكن في اللامبالاة فلسفه ،

إنها صفة من صفات الأمل !!

                                                                                بقلم::محمود درويش  من كتاب اثر الفراشه..

صناعه الحياه ….

•19 نوفمبر 2009 • اكتب تعليقُا

صناعه الحياه هي ان يكون لك موقع في هاذا العالم,فتكون رقما له قيمه لا صفرا على شمال العدد, ومعنى ذلك ان تساهم في البناء والعطاء بما تستطيع لا ان تكون حملا ثقيلا على الامه ,ان النحله الميته ترمى خارج الخليه لانه لاقيمه لها , وان الشجره اليابسه تزال من الحديقه لانه لانفع من ورائها . فما هوا جزاء الانسان سميع بصير لايعطي ولا ينتج ولا يعمل ,

الطالب الذي ترك الدراسه بلا عذر وجلس مع امه بالبيت ماجزاؤه الا سوط لاذع حتى يهب مذعورا الى مدرسته ((عجبتي هاذي تصلح لخوي خخخخ

العامل الذي فضل النوم على العمل ماحقه الا الزجر والحرمان حتى يتوب عن اعراضه ((70% من المعلمات هاكذا لاكن لا احد يعاقب لان الذين يعاقبون هم هاكذا ايضا …

والعامل الذي اشتغل بنفسه فحسب وترك نفع الناس يسقط من الخالدين أهمل التضحيات والمثل , فيا من اراد الخير بنفسه ولأمته لا تكن نسيا منسيا ومتعا ساقطا::

 

وما للمرء خبر في حياه   اذا ما عد من سقط المتاع

ان ارخص موجود هو ذاك الانسان الآكل الشارب النائم الذي جفت منابع نفعه ونضبت اوديه خيره وحق له ان يسقط من عيون النبلاء , لانه محا اسمه من دفتر الحياه وشطب على رقمه من لوحه العطاء والتضحيه فهو في عالم الاموات ولكنه يأكل ويشرب وفي دنيا النقابر غير انه يضحك وينام ومثله يساهم في غلاء الاسعار لكثر ما يأكل ويشرب ((عجبتني هاذي …

ويشارك في شح الماء لكثره مايشرب , الناس متجهون الى الامام يبنون وينتجون وهو متجه الى الخلف لانه عكس النماء والبناء وضد النفع والعطاء وعدو النجاح والتفوق .

ان قافله الحياه لاتنتظر الخاملين فهي معده لركوب صناع الحياه والمقاعد محجوزه والوقت لا ينتظر أحدا وليس في حافله النجاح مقعد واجد للتافهين .

                                                                                                                                                                                 بقلم دعائض القرني

 

موقف غريب ….

•17 نوفمبر 2009 • اكتب تعليقُا
 

هاذا شخص متأثر جدا بالمقامات

 

ويبدو لي ان  المصلي ليس على بعضه خخخخخخ

 

 

مشاهده ممتعه ..

دمه خفيف ….

•17 نوفمبر 2009 • تعليق واحد

 

احيانا قد يمل البعض من المعلومات الموجوده على النت

ويود  بـ الترفيه عن نفسه

 

انا هاكذا غالبا ما اشعر بالممل من التصفح فـ انتقل لأغير الجو قليلا

 

ومافيه غير …. 

 

سيد المواقف الكوميديه المثثل المبدع طارق العلي